أطلقت محافظة العاصمة حملة للتأكد من استيفاء اشتراطات الأمن والسلامة في محلات إعادة تعبئة الغاز للمواقد الصغيرة بالتعاون مع وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني والهيئة الوطنية للنفط والغاز والإدارة العام للدفاع المدني، وذلك خلال زيارة ميدانية لمعالي الشيخ هشام بن عبدالرحمن آل خليفة محافظ محافظة العاصمة بحضور أعضاء لجنة التفتيش إلى عدد من المحلات الواقعة بالمحافظة، حيث تأتي الحملة لتحقيق الأهداف المشتركة للمحافظة والجهات المشاركة في الوقاية من المخاطر عبر الرقابة والتوعية والتوجيه والإرشاد، والتأكد من اتباع الإجراءات الوقائية الواجب اتخاذها لتفادي وقوع أي حوادث.

أكتوبر 13, 2020
  • kenburns6

وأكد معالي المحافظ، في تصريح له على هامش الزيارة، أن: "محافظة العاصمة حريصة على تعزيز التعاون مع مختلف الإدارات الأمنية والجهات الحكومية المعنية، حيث يعمل المجلس التنسيقي بالمحافظة على رصد ومتابعة كافة القضايا التنموية والأمنية والاجتماعية، وتقديم توصيات واقتراحات بشأنها بما يصب ضمن الجهود الرامية للحفاظ على النظام والآداب العامة وحماية الأرواح والممتلكات".
وبين معاليه: "أن اللجنة تقوم خلال زياراتها التفتيشية بالتأكد من توافر اشتراطات الأمن والسلامة المنصوص عليها في القوانين والقرارات المنظمة في المحلات المرصودة، والبالغ عددها 13 محلاً في مختلف مناطق المحافظة، حيث تتأكد من سلامة الموقع والأدوات والأنابيب وتهوية المحل، إضافة إلى التأكد من توافر طفايات الحريق ونظام الإنذار وكاشفات الغاز وإرشادات السلامة وصندوق الإسعافات الأولية، وكافة الإجراءات الاحترازية التي تضمن سلامة الموقع"، منوهاً إلى أن اللجنة تمنح أصحاب المحلات مهلة زمنية لتصحيح أوضاعهم قبل اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.
وأكد معالي المحافظ، أن اللجنة ستواصل عملها في الرقابة ومتابعة محلات إعادة تعبئة الغاز للمواقد الصغيرة لضمان التزامها باشتراطات الأمن والسلامة، وعدم عودة المخالف منها إلى التجاوزات، بما يضمن توفير بيئة محصنة من مصادر المخاطر وآمنة لأصحاب المحلات والعملاء والمارة.