دشن محافظ محافظة العاصمة معالي الشيخ هشام بن عبدالرحمن آل خليفة ، فعالية القرية المرورية التي تنظمها الإدارة العامة للمرور، بمناسبة أسبوع المرور، وذلك في الفترة من 7 - 16 مارس الجاري بمجمع الأفنيوز .

مارس 7, 2019
  • kenburns6

وأشاد محافظ العاصمة بتوجيهات وزير الداخلية الفريق أول ركن معالي الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة بتكثيف البرامج التوعوية والحملات التثقيفية واتباع الإرشادات اللازمة لتحقيق السلامة المرورية على الطريق، مثمنا جهود الإدارة العامة للمرور في تنفيذ القانون وتقديم كافة الخدمات المرورية للجمهور والتواصل مع مختلف فئات المجتمع لتحقيق هذا التوجه، معربا عن شكره وتقديره لتعاون الجهات الداعمة لبرامج وفعاليات أسبوع المرور .

وأكد الشيخ هشام على أهمية تعزيز التعاون والتلاحم مع كافة فئات المجتمع للنهوض بمستوى الوعي العام ومعالجة أهم الظواهر السلبية في المجتمع، من خلال تنظيم الفعاليات المتنوعة التي تتناول القضايا والموضوعات التثقيفية والتوعوية على وجه الخصوص لضمان سلامة المجتمع وتصحيح المفاهيم الخاطئة لدى البعض.

من جهته، أوضح مدير عام الإدارة العامة للمرور العميد الشيخ عبدالرحمن بن عبدالوهاب آل خليفة أنه احتفاءً بأسبوع المرور، وضعت الإدارة البرامج والخطط المرورية المتكاملة والتي تتماشى مع توجيهات معالي وزير الداخلية ، وتؤكد على ضرورة إشراك كافة الجهات والمؤسسات في المجتمع المدني في المساهمة بالحفاظ على السلامة المرورية للسائق والمشاة ، مما يسهم في تحقيق مبدأ الشراكة المجتمعية ويلبي أهدف ورسالة الإدارة العامة للمرور.

وأوضح أن أسبوع المرور فرصة للتذكير بأهمية الالتزام بالأنظمة والقواعد المرورية والتحلي بالمسئولية المشتركة في حماية المجتمع من الحوادث والإصابات التي باتت تقلق الجميع لما تخلفه من وفيات وأعباء اقتصادية على المستوى الفردي أو على مستوى الدولة.

وتتضمن القرية المرورية أكثر من 18 ركنا متنوعا ، وتشتمل على العديد من الفعاليات التوعوية والتعليمية التي تتناسب مع مختلف الشرائح العمرية ، كعرض أفلام تسجيلية توعوية مرورية في سينما القرية ، ومسرح القرية الذي يقدم البرامج المتنوعة والمسابقات ، وزاوية لتعليم الأطفال القواعد المرورية والتعرف على الإشارات والعلامات المرورية التي تؤمن لهم العبور السليم على الطرق .

كما تشارك وزارة الأشغال ، وهيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية ، وبرنامج "معا" لمكافحة العنف والإدمان ، وشركة البحرين الوطنية للتأمين "BNI" بعرض تجاربهم وأنشطتهم للجمهور من خلال زوايا توعوية وتفاعلية لتعليم الأطفال القواعد المرورية التي تؤمن لهم العبور السليم.